Skip Navigation Links
مشاريع وقوانين
قناة الملتقى
البوم الصور
اقلام حرة
بيانات الملتقي
فعاليات الملتقى
عن الملتقى
الرئيسية

بيان رقم 8   

فقد الوطن برحيل الشهيد الأستاذ عبدالعزيز عبدالغني في الثاني والعشرين من أغسطس 2011م، رمز الدولة المدنية بحق، وعماد الاقتصاد والتنمية الوطني المضطرد، المعروف بإنسانيته وسماته الطيبة ودماثة أخلاقه التي جعلته موضع التقدير والاحترام على مدى عمره الطويل الذي وهبه للإسهام في تقدم الوطن بإرساء مداميك الدولة اليمنية، منذ قيام الثورة وصولاً إلى عهد الوحدة المباركة. لقد قدم الشهيد الأستاذ عبدالعزيز عبدالغني رئيس مجلس الشورى رحمه الله، حياته فداءً لوطنه وقيادته، وقرباناً للاستقرار والسلام.. بدءً من تضحياته المتمثلة بجهده وفكره، واختتاماً باستشهاده جراء حادث تفجير جامع الرئاسة الذي استهدف "اغتيال الدولة" أثناء أداء رموزها لصلاة الجمعة، محاولةً من مقترفيها للتخلص من رجال الدولة وعلى رأسهم فخامة رئيس الجمهورية علي عبدالله صالح حفظه الله، وذهب ضحيتها شهداء كثر من عسكريين ومدنيين، رحمة الله عليهم جميعاً. إن خسارة الوطن في الشهيد رحمه الله، لهي خسارة فادحة دون شك، إذ من المعروف دوره الجوهري في الإشراف والتأسيس لأهم الهيئات الاقتصادية ومؤسسات الدولة وتبوئه رئاستها، بجانب عضويته في بعض الهيئات التنظيمية الحزبية التي انتمى إليها، ومشاركته في محافل دولية وإقليمية عديدة، ممثلاً لوطنه الموحد خير تمثيل، بأفق واسع وفكر مثمر ساهم بشكل فعال في ارتقاء اليمن وتقدمه، سيما وأن أحلامه ورؤاه وتطلعاته خفقت ومنذ وقت مبكر إلى يمن موحد، متطور وحديث. وإن ملتقى الرقي والتقدم إذ يعبر عن خالص عزائه ومواساته لأسرة الأستاذ عبدالعزيز عبدالغني، والشعب اليمني وقيادته السياسية، في أربعينية شهيد الوطن الكبير باعتباره من أبرز رجال الدولة المدنية والنهضة الوطنية، ليؤكد على أهمية الوفاء لمبادئ الشهيد، والاستمرار في السير على نهجه القويم، ففي ذلك إحياء مستمر لذكراه الطيبة، مشدداً على ضرورة الإسراع في الكشف عن حقيقة الحادث والمتورطين فيه إحقاقاً للحق والعدل الإلهي ممن دبروا ونفذوا تلكم الجريمة البشعة التي ذهب ضحيتها الشهيد الغالي الأستاذ عبدالعزيز عبدالغني رحمة الله عليه. "وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ" صدق الله العظيم

صنعاء – الرابع من أكتوبر 2011م

اضافة تعليق
   اسمــــك 
  بريدك الالكتروني  
   عنوان التعليق 
   اضف تعليقك 

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع


الصفحة السابقة
2015

بيانات الملتقى لعام 2015م

بيان رقم 17
بيان رقم 15
بيان رقم 15
2014

بيانات الملتقى لعام 2014م

بيان رقم 13
بيان رقم 12
2013

بيانات الملتقى لعام 2013م

بيان رقم 11
بيان رقم 10
2012

بيانات الملتقى لعام 2012م

بيان رقم 9
2011م

بيانات الملتقى لعام 2011م

بيان رقم 8
بيان رقم 7
2010م
بيانات الملتقى لعام 2010م
بيان رقم 6
2009م
بيانات الملتقى لعام 2009م
بيان رقم 5