Skip Navigation Links
مشاريع وقوانين
قناة الملتقى
البوم الصور
اقلام حرة
بيانات الملتقي
فعاليات الملتقى
عن الملتقى
الرئيسية

بيان رقم 32   

يحيى محمد عبدالله صالح يدعو دونالد ترامب الى سياسة امريكية مغايرة في المنطقة العربية تقوم على اساس حل الصراعات وليس تأجيجها

السيد الرئيس دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية المحترم

بعد التحية:

يطيب لي أن أهنئكم بفوزكم في الإنتخابات الرئاسية الأمريكية ونيلكم ثقة الشعب الأمريكي الصديق، وتسلمكم مقاليد الحكم في ظل وضع عالمي يشوبه الكثير من الصراع والنزاعات وتفشي مخيف للإرهاب.

فخامة الرئيس دونالد ترامب لا يخفى على إدراتكم ما يتعرض له اليمن من تحالف عدوان خارجي تقوده السعودية مرتكبة أبشع الجرائم و مجازر الإبادة بحق أبناء شعبنا اليمني بمساندة ودعم إستخباري ولوجستي من قبل إدارة سلفكم السيد باراك أوباما، والذي ظل يمد النظام السعودي بالسلاح المحرم لقتل أبناء شعبنا في تنافي واضح مع القيم والمبادئ الإنسانية التي طالما نادت بها أمريكا.

إنني واذ اهنئكم فخامة الرئيس فإنني وكل شعوب منطقتنا العربية ندعوكم. لسياسة امريكية مغايرة في المنطقة تقوم على اساس حل الصراعات وليس تأجيجها خصوصا الصراع العربي الاسرائيلي.

كما ندعوكم لتطبيق قانون جاستا والذي بموجبه سيتم معاقبة الدول والجماعات الأصولية والرجعية المارقة الداعمة للإرهاب و حتى ينعم العالم بالسلام علينا جميعا التكاتف لتغيير أو سحق و إزالة الدول الداعمة للإرهاب ومن تتوافق بمذاهبها الدينية مع العنف والقتل ورفض الآخر كالمملكة السعودية .

إضافة للجماعات المتطرفة كجماعة الإخوان المسلمين والتي نتطلع لإعلانها جماعة إرهابية ومعاقبة أي دولة تأوي قيادات هذه الجماعة أو تساندهم أو توفر لهم إمكانية التحرك والدعم.

كما نتطلع لأن تساهم شخصيتكم القيادية في تحرر.الإدارة الأمريكية من هيمنة أصحاب النفوذ والمصالح وأن تساعد في إطلاق حوار عالمي بين قادة الدول المؤثرة عالميا لبناء نظام عالمي يحترم حقوق الانسان والشعوب يقوم على العدالة والمساواة وإحترام المصالح المشتركة على أساس إحترام سيادة البلدان .

اكرر تهنيتي الصادقة لكم، ومتمنيا نجاحكم في قيادة الأمة الأمريكية لما تصبوا إليه.

يحيى محمد عبدالله صالح رئيس ملتقى الرقي والتقدم.

   

His Excellency, Donald J Trump, the President of the United States of America

Your Excellency:

I would like to extend my sincere congratulations to you on your inauguration as the 45th US President following your remarkable victory of the presidential elections.

Your inauguration comes at a time of daunting challenges, protracted crises and conflicts and an accelerating wide-spread of terrorism on a global scale.

Mr. President: Your administration is aware of the aggression and the war waged on Yemen by the Saudi-led coalition that has committed countless crimes and massacres of the most barbarous nature causing boundless losses, pain and suffering for the Yemeni people. Unfortunately, the administration of your predecessor has been backing the aggression by providing intelligence and logistical support in addition to the provision of banned weapons for the Saudi regime to facilitate the mass murder of our people, which comes in violation of all the universal humanitarian laws, principles and values that the United States of America has always been maintaining a central role in advancing and promoting.

Your Excellency: I and all the nations of the Arab world are looking forward to new constructive American policies and skilled diplomacy under your leadership that would contribute to resolving conflicts in this region instead of inflaming them, in particular the Arab-Israeli conflict.

We are also looking forward to your decisive role in the enforcement of the JASTA Act to ensure that the countries and the radical extremist groups sponsoring terrorism are brought to justice. Together we can defeat terrorism and change or eliminate the regimes that aid and abet terrorist organisations in order to restore peace and stability to the world. We must stand united in the face of the countries that sponsor terrorism and sects of religious beliefs that promote and encourage violence and murder and refuse to co-exist with others, of which at the forefront is the Kingdom of Saudi Arabia. We hope that radical extremist groups, such as the Muslim Brotherhood are added to the list of terrorist organisations and that sanctions would be imposed on countries that sponsor them or provide safe havens for their leaders. We also sincerely hope that your excellency would succeed as a charismatic leader in transferring power from DC’s influential groups bringing it back to the American people and achieve their will for a leading role of the US in the constructive cooperation among nations by launching a universal dialogue to reconstruct a world order that is based on justice and equality and that respects the will of nations and human rights and preserves the sovereignty and vital interests of all countries.

Once again, I sincerely congratulate you and send my best wishes for your every success and wisdom in performing the significant and responsible duties of your position.

Please accept the assurances of my highest consideration.

Yahya Mohammed Abdullah Saleh

President of the Progress and Advancement Forum

 

اضافة تعليق
   اسمــــك 
  بريدك الالكتروني  
   عنوان التعليق 
   اضف تعليقك 

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع


الصفحة السابقة
2017

بيانات الملتقى لعام 2017م

بيان رقم 36
بيان رقم 35
بيان رقم 34
2016

بيانات الملتقى لعام 2016م

بيان رقم 31
بيان رقم 30
بيان رقم 29
2015

بيانات الملتقى لعام 2015م

بيان رقم 17
بيان رقم 15
بيان رقم 15
2014

بيانات الملتقى لعام 2014م

بيان رقم 13
بيان رقم 12
2013

بيانات الملتقى لعام 2013م

بيان رقم 11
بيان رقم 10
2012

بيانات الملتقى لعام 2012م

بيان رقم 9
2011م

بيانات الملتقى لعام 2011م

بيان رقم 8
بيان رقم 7
2010م
بيانات الملتقى لعام 2010م
بيان رقم 6
2009م
بيانات الملتقى لعام 2009م
بيان رقم 5