Skip Navigation Links
مشاريع وقوانين
قناة الملتقى
البوم الصور
اقلام حرة
بيانات الملتقي
فعاليات الملتقى
عن الملتقى
الرئيسية

 

الذكرى الثانية لتأسيس ملتقى الرقي والتقدم

أقام ملتقى الرقي والتقدم يوم أمس بصنعاء احتفالاً جماهيرياً بمناسبة الذكرى الثانية لتأسيس الملتقى وتكريم شخصيتي العام 2009م. 

وفي بداية الحفل ألقى الأستاذ/ يحيى محمد عبد الله صالح رئيس الملتقى كلمة رحب من خلالها بالحاضرين وهنأهم بهذه المناسبة بقوله إننا اليوم نحتفي بمرور عامين على تأسيس الملتقى كما نحتفي بتكريم شخصيتين من رموز اليمن لاختيارهما شخصيتي العام وكذا الاحتفال بيوم المرأة العالمي وهذه المناسبات غالية علينا لأنها تعبر عن قناعتنا العميقة بها وعن إصرارنا على المضي في هذه القناعات حتى نستطيع أن نجسدها حقيقة قائمة وفعلية وأن نصيغ وطن الوحدة إلى وطن الوحدة والرقي والتقدم.

وأضاف: إننا ونحن نحتفل بهذا اليوم يجب أن نسال أنفسنا ماذا فعلنا من أجل ملتقانا ومن أجل قناعاتنا وأين أخطأنا وكيف نعزز المسيرة ونتعمق بالأعباء الواقعة على عاتقنا بكل همة واقتدار وإننا اليوم وكحصيلة عام نشاط ملتقى الرقي والتقدم نستطيع القول مطمئنين إننا نسير قدماً وفق الأهداف والغايات التي حددناها لأنفسنا في النظام الأساسي للملتقى وأن الأنشطة والفعاليات التي نفذت أحرزت نشاطاً ملموساً وصدى طيباً في أوساط المجتمع اليمني وهذا تقييم الأوساط المهمة وذات العلاقة الإعلامية حيث تنوعت هذه الأنشطة من حماية الآثار إلى حماية الطفولة إلى تمكين المرأة سياسياً وأخذ كافة حقوقها وقد ساهم الملتقى في تعزيز قانون حماية الآثار وهو بصدد قانون العلم الوطني ولائحته التنفيذية، مشيراً أن الملتقى لم يكن صرحاً ثقافياً تنويرياً فقط بل يرافق عمله خطوات عملية ملموسة على مستوى الإجراءات والتشريعات والخطوات التنفيذية التي يستخلصها المكتب التنفيذي كمهمات له بعد كل فعالية من الفعاليات.

وأكد بأن قيادة الملتقى وفي مناسبة يوم المرأة العالمي يقدموا العهد للمرأة بأن يظلوا أوفياء لقضيتها بالقول والفعل ومن أجل تمكين المرأة من ممارسة حقوقها كافة وهو ما يسعى إليه ملتقى الرقي والتقدم عبر الآليات والمبادرات التي قدمها إلى القيادة السياسية وإلى عشرات المنظمات النسائية ومنظمات المجتمع المدني والأحزاب السياسية وكذا متابعة مبادرة فخامة الأخ رئيس الجمهورية بتمكين المرأة سياسياً.. وتابعنا القرارات والتوصيات مع الأحزاب السياسية والجهات ذات العلاقة.

ودعا الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني ذات العلاقة بالتفاعل الإيجابي مع مبادرة فخامة الرئيس علي عبد الله صالح لتحقيق هذه المبادرة.

تخلل الحفل تكريم شخصيتي العام 2009م المناضلين عبد السلام محمد حسن صبرة والدكتورة ملكة عبد اللاه أحمد الشيباني واللذين اختيرا كشخصيات وطنية مناضلة ضد الاستعمار والإمامة وتقديراً للأدوار الوطنية لهما.

وتم عرض فلم وثائقي لإنجازات الملتقى خلال العام الماضي.

 
اضافة تعليق
   اسمــــك 
  بريدك الالكتروني  
   عنوان التعليق 
   اضف تعليقك 

التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع
الصفحة السابقة

كلمة رئيس الملتقى

الرقي يكرم المناضلين صبره وملكه ويؤكد: مشكلة المرأة بالأحزاب وليس الآليات

ملتقى الرقي والتقدم يكرم المناضلين عبدالسلام صبره والدكتورة ملكة الشيباني